free website promotion أنا مطلقة ولست خالعة لزوجي !!

مساحة إعلانية

أنا مطلقة ولست خالعة لزوجي !!

Khaled Banoha 12:54:00 م


 

لماذا تدعي أنها مطلقة وليست خالعة لزوجها ؟ 

 
هل هو الخوف من أن تظهر وكأنها إمرأة متمردة على الرجال ؟


هل الخوف من الظهور بأنها إمرأة داعمة للفكر النسوي ؟


فيما يبدو الأمر كذلك حيث أن الكثيرات من النساء المطلقات خلعا أي قمن برفع قضية خلع على زوجها في محكمة الأسرة تجدها لا تقول هكذا صراحة أمام أي رجل مرشح لكي يكون زوجا محتملاً.

 

إنها تخشى أن تقولها هكذا صراحة لقد قمت بخلع زوجي لأن هذا سوف يكون سبباً كافياً لهروب الزوج المحتمل من البداية وعدم رغبته في مجرد التفكير بهذه السيدة التي خلعت زوجها.

 

ولأن أغلب المطلقات يرشح لهن الزواج برجال مطلقين وأحياننا معددين وفي بعض الحالات النادرة برجل أعزب إلا أن الرجل المطلق في الغالب لن تستطيع حيل النساء خداعة بأنهن كن ضحايا أزواجهن السابقين لأنه قد ذاق التجربة وتعلم كيف يختار الزوجه المناسبة والملائمة ولكون المرأة المطلقة قامت بالخلع فإن هذا نذير بأنها إمراة خشنة ومسترجلة وتقدم على فتح باب الصراع والمشاكسة وهذا لن يكون صالح في تجربة الزواج الثاني للرجل والذي يحتاج فيه إلي الهدوء والسكنية ونبذ الشقاق والمشاكل الزوجية التي كان يعيش فيها سابقاً.

 

والمرأة التي قامت بالخلع تعرف ذلك جيدا هي تفهم أن الرجل لا يحب المرأة الخشنه أو المتمردة ولن يفكر بالإرتباط بها مرة أخرى خاصة إن كان مطلق لذلك فهي تخفي عنه تماماً كونها إمراة قامت بخلع زوجها وتكتفي بقول أنا مطلقة دون الخوض في المزيد من التفاصيل.

 

وقد تدعي المرأة أنها مطلقة وليست خالعة حتى تعطي نفسها الفرصة في العيش كأمرأة بدلا من خوض العراك والصراع والتحدي الدائم مع الرجل خاصة وأنها خرجت بالكثير من الخسائر في الإنفصال الأول وكل هذا لم ينفعها بشئ وهي الأن تحاول جاهدة أن تلملم شملها وتكون أسرة وتعيش حياة مستقرة مرة أخرى لإستشعارها أنها كانت ضحية الفكر النسوي المنحرف.


كما أن النساء عاشقات بطبعهن للعب دور الضحية وإذا جهرن هكذا منذ البداية بأنهم خالعات لأزواجهن فإن روح المباردة والإستباقية هذه سوف تفقدهن الظهور في موقف الضحية الذي يرغبن دوما في رسمه عن تجاربهن السابقة في أنهن ضحايا رجال أساءوا إليهن.

مشاركة
مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ تحفيزي