free website promotion إحترس من التعريف الحريمي للرجولة

مساحة إعلانية

إحترس من التعريف الحريمي للرجولة

Khaled Banoha 12:50:00 م


التعريف الحريمي للرجولة يعتبر تعريف ضد المرأة قبل أن يكون ضد الرجل فهو سبب في الكثير من المشاكل التي توقع المرأة نفسها فيها تدون أن تدري ، فلدينا المثل الشهير في العامية المصرية "لو كنت رجل طلقني" فإذا به يغتاظ بشدة ويوقع يمين الطلاق إنتصارا لرجولته التي سيفقدها إن لم يطلق وهذا بالطبع وفقا للتعريف الحريمي للرجولة.

 

لذلك على الرجل أن ينتبه جيدا لهذا الأمر أن الرجولة لا يعرفها إلا الرجل ولا يعرفها إلا من يدرك ما هي بالضبط فالمرأة أو الزوجة حينما قالت لو كنت رجل طلقني فهي قد أوقعتك في فخ شديد الخطورة فلو فرضنا جدلا أن الطلاق قد وقع فهل يتصور أنك بهذا الأمر قد وقفت موقف الرجولة الحقيقية فهل كان الإنحراف إلي مراد المرأة هو الرجولة الحقيقية أم أن الموقف الرجولي الحقيقي هو في التأني والروية وتغليب العقل على العاطفة وإتخاذ مثل هذا القرار الخطير بعد مشاورات ومحاولات.

 

ليس هذا هو الموقف الوحيد فقط يوقع بك التعريف الحريمي للرجولة في الكثير من المواقف مثل لو كنت رجل لدفعت فاتورة الهاتف لأخي الصغير أو لو كنت رجل لكنت إشتريت لي جهاز جوال جديد مثل إبنة عمي كل هذه التعريفات النسائية للرجولة هي أدوات ضغط عليك كي تقع في موقف الدفاع عن رجولتك وفي الحقيقة هو مجرد إختلاق لا أساس له من الصحة ، والمطلوب منك الحضور العقلي والإنتباه عندما تأتي النساء لتعرف لك الرجولة والذي بالطبع يكون تعريف ينصب في مصالح أو رغبات ليس هذا وقتها أو ليس من حقها أن تحصل عليه أو هو أمر مبالغ فيه زيادة عن الازم.

 

إضافة إلي ذلك فإن التعريف الحريمي للرجولة قد يستخدم من أجل إقناعك بأن الرجولة الحقيقية هي أن تسير على هوى النساء كيفما طلبوا وهي محاولة خبيثة وماكرة بالتأكيد ، ولكن لا نعاتب على النساء ذلك بل نعاتب الرجل الذي لا يتمتع بثبات الشخصية الذي يجعله لا يسمح لأحد بإبتزازة عن طريق إقناعة بأشياء غير صحيحة فالرجل الحقيقي هو قائدة مسيرة الأسرة ولا يسمح لأحد بأن ينازعة القيادة مهما كان الأمر.


أيضا صناعة المعايير الخاصة بالذكورة والرجولة هي أحد اشكال اللعب على نفس الوتر الحساس الذي يشعر الرجل أنه ضربة قاضية لكيانه وبنانه الشخصي وعلى العكس تماما على الرجل أن يتعامل مع الأمر ببرود شديد وهذا البرود نابع من فهمة الجيد للخطة النفسية الخبيثة التي تحاك ضده من النساء التي تستخدم مصطلحات العار كأسلوب إستفزاز وضغط على الرجل.


وبناءا على ماسبق على الرجل من البداية أن يقطع السبيل على المرأةا لتي تستخدم هذا الأسلوب بأن يعلمها أنه لا يبالي بأي تعريف للرجوله هي تقوم به ، فأنت الرجل الذي تعلم جيدا ما هي الرجولة وما هي مواقف الرجولة وما هي القرارات الرجولية وأنك لست في حاجة للنساء كي تعرف لك ما هي الرجولة لأنهم غير قادرات لا على فهمها ولا على تعريفها.


وعليك أن تجعل المرأة تعلم جيدا أن الرجولة سعادة وفرحة ومتعة غامرة وشئ هو أجمل لذة في الوجود بالإمكان أن تحصل عليها الأنثى من شريك الحياة وأنك قد تستخدم أسلوب الحرمان من التصرفات الرجولية كنوع من العقاب الشديد القاسي ضد تصرفاتها الغير منضبطة.

 

مشاركة
مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ تحفيزي