free website promotion كيف تحمي أبنائك من خطر الشذوذ الجنسي

مساحة إعلانية

كيف تحمي أبنائك من خطر الشذوذ الجنسي

Khaled Banoha 7:34:00 ص



يعد الشذوذ الجنسي خطر شديد الوضوح هذه الأيام ، من الإعتراف المستمر من كل الحكومات الأجنبية بحقوق الشواذ والوصول إلي درجات مذرية جدا من الإعتراف المجتمعي والحكومي وذلك الدعم الغريب من المؤسسات التجارية الكبرى والشركات متعددة الجنسيات ، والأن نضع بين أيدي الأباء والأمهات هذه النصائح العشرة كي نحمي أنفسنا وابنائنا قدر ما نستطيع من خطر الوقوع في براثن الشذوذ ذلك المرض المجتمعي العفن.

1- علم أبنائك الرجولة والقوة في سن مبكر

كل ما يقال ينفذ عكسه مع الإناث بالطبع ، على الأباء التعامل مع أبنائهم الذكور بطريقة تعتمد على القوة والقيادة والإعتمادية وأنه صاحب مسؤلية وأنه دوما في موقف المبادرة ، ومن الخطأ قيام الأم والأب بتأجيل هذه الإعتمادية بحجة صغر سن الطفل فالطفل في سن السابعة لم يعد صغيرا بل هو الأن في طور تكوين الشخصية وبناء نفسه كإنسان.

2- إجعل الأبناء الذكور يلعبون ألعاب ذكورية 

على الأباء ملاحظة نوعية الألعاب التي يمارسها الأبناء ولا يسمحوا أبدا بتلك النوعية من الألعاب الأنثوية مثل زيارات النساء لبعضهم أو تفصيل الملابس والطبخ وكل ما من شأنه أن يطفي أي شكل من الشخصية الأنثوية على الطفل الذكر وهذا لا يعني عدم تكليف الطفل بمهام منزليه مثل نظافة المنزل وغرفته وملابسه وغيره فهي تقع في نطاق تحميل الطفل المسؤلية بشكل مبكر.

3- فرق بينهم في المضاجع

من الضروري التفرقة بين الذكور والإناث في المضاجع وأيضا بين الذكور والذكور قدر المستطاع ومحاولة الفصل بينهم إن أمكن لكن من المهم جدا الفصل بين الذكور والإناث.

4- تحذير الأطفال الذكور من اللعب في الحمامات العامة

تعد هذه الأماكن أحد مستنقعات الشواذ للبحث عن ضحاياهم لذلك يحرص الأباء عند ذهاب الأبناء لإستخدام الحمامات بصحبتهم إن كانوا أقل من سن العاشرة ويجب تحذيرهم من أي محاولات مريبة تحدث من مرتادي الحمامات العامة.

5- التوضيح المبكر للطفل من خطر التلامس الغريب

هذه النقطه تسبب الكثير من الحرج والضغط على الأباء والأمهات ولكنها نقطه في غاية الأهمية فذئاب الشذوذ الجنسي يتصيدون الضحايا الخانعين والغير قادرين على الصراخ أو المقاومه أو غير متفهمين لهذا التصرف من لمس أجسادهم بطريقة غير مريحة أو غير طبيعية ، لذلك على الأباء والأمهات الا يتركوا أبنائهم فريسة لهذا التصرف وبمجرد بلوغ الطفل الخامسة يجب تنبيهه أن محاولات لمسه من الأماكن الحساسه تعني أن هناك خطر محدق به وعليه الصراخ أو الهرب.

6- علاج الطفل الخجول 

يجب منح إبنك الثقه بالنفس إن كان من النوع الخجول لأن الطفل الخجول يقف متحرجا وغير قادر على التصرف إن واجهته محاولات تحرش من ذلك النوع من الشواذ ويقف مستسلم لهم تماما وذلك بسبب تحرجه وخجله لذلك إمنح طفلك الثقة بالنفس وعالج خجله بإشراكه في الحديث والحوار والفعاليات الأسرية والإجتماعية.

7- راقب منصات الفيديو والتواصل الإجتماعي

لن تستطيع أن تظل الأربع وعشرون ساعة تراقب أطفالك ولكن إزرع فيهم الوازع الديني من أن أي مشهد من مشاهد العري سواء للذكور أو الإناث فهو محرم وذنب كبير لا يجب على المسلم الوقوع فيه وافضل سن لزرع الوازع الديني هو سن الطفولة إن كان يشاهد التلفاز علمه أن مشاهد القبولات والعري محرمه ويجب تغير المحطه فورا .

8- إحرص على التواصل الطبيعي بين الجنسين

ليس من المصحلة العزل التام بين الذكور والإناث مثل ما يحدث في بعض المجتماعات العربية والإسلاميه ولكن يجب أن يسمح بالتواصل الإجتماعي الطبيعي بين الأطفال الذكور والإناث بشكل وسطي لا تفريط أو إفراط فيه.

9- تعظيم مكانة الرجوله والكرامة عند الذكور

تحدث أمامهم دوما عن أمثلة الرجال العظماء الأقوياء وإحرص على مشاهدتهم للأفلام التاريخية التي تعظم قوة الرجال وتمجد بطولاتهم.

10- تحدث عن مشروع الزواج المبكر مع إبنك

إن وجدت ولدك قد وصل إلي المرحلة الثانوية تحدث معه عن مشروع الزواج المبكر وأنك تتمنى لو أنه تزوج في سن مبكر وأن عليه البدء في التفكير مبكرا في بناء نفسه وشخصيتة والعمل على كسب المال من أجل هذا الهدف حتى توضح له أن المسار الطبيعي لفطرة للإنسان قريب منه وليس ببعيد.


مشاركة
مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ تحفيزي