free website promotion هل العلامة التجارية تمنحك الكبرياء أم الجودة ؟

مساحة إعلانية

هل العلامة التجارية تمنحك الكبرياء أم الجودة ؟

Khaled Banoha 2:40:00 م



هل العلامة التجارية تعني فعلا جودة المنتج ؟

هل يمكن أن نحصل على أفضل منتج فقط لأنه من العلامة التجارية صاحبة السيط والسمعة ؟

هذه الأسئلة يجيب عليها خبراء التسويق بمنتهى الشفافية من خلال أحد  التجارب الإجتماعية التي عرضت في أحد البرامج الوثائقية التي أنتجتها وبثتها قناة ناشيونال جيوغرافيك حيث قاموا بشراء محل تجاري في أفخم الأسواق التجارية وقاموا بشراء مجموعة من الأحذية من أحد الاسواق الشعبية ذات المنتجات الزهيدة والرخيصة.

والمفاجأة !!!

قام المشرفون على التجربة بوضع أحد أشهر العلامات التجارية على الأحذية التي سعرها فقط 10$ وقاموا بوضع بطاقة سعر عليها يصل في بعض الأحيان إلي أكثر من 700$ وقاموا بإفتتاح المتجر للجمهور بعد أن قاموا بإعداد كل شئ على جميع الأحزية.

والمفاجأة الثانية !!

أقبل العديد من الزبائن على الشراء من هذه البضائع وهم في غاية السعادة وعند سؤالهم عن الإنطباع الذي حدث لهم فور شراء هذه المنتجات كانت أغلب الإجابات أن هذه الأحذية متفردة ولا يوجد شبيه لها في الأسواق أي أنا فقط من سيرتديها !!!

ولا أحد يدري أن هذه البضائع كلها من سوق شعبي لا يزيد سعر الحذاء فيه عن 10$.

وهنا نكتشف أن العلامة التجارية تعد خدعة تجارية كبرى يتم إستخدامها على قطاع كبير من العملاء إنه يبيع لك منتج بسعر باهظ فقط لأنه لا أحد غيرك سوف يستطيع شرائه بهذا الثمن يبيع لك الكبرياء الذي تطلبه الشعور بالفخر والتفرد.

هذه هي قصة العلامات التجارية بإختصار إنها لا تعني على الأغلب الجوده بقدر ما تعني الكبرياء والتفرد.

هل هذا يعني أن كل العلامات التجارية لا تبيع سوى الكبرياء؟

الأمر هنا نسبيا بمعنى هناك بالفعل علامات تجارية تعني الجودة وعلامات أخرى تعني الفخامة وعلامات أخرى تعني الجودة والفخامة في ذات الوقت على سبيل المثال العلامة التجارية مرسيدس إنها تعني سيارات في غاية الجودة مع قمة الفخامة ولكن عدد العلامات التجارية التي تحقق هذه المعادلة لعملائها الجودة والفخامة في ذات الوقت تعدد معدودة على أصابع اليد إذا ما قارنتها بالعدد الهائل من العلامات التجارية التي تسعى جاهدة لجذب شريحة العملاء الرغبين في شراء الكبرياء فقط دون غيره بل أحيانا لا تعد الجودة شئ يمثل ذات أهمية لهم هم فقط يرغبون في شراء الكبرياء.


مشاركة
مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ تحفيزي